Connect with us

أخبار كندا

كبيرة الأطباء الكنديين: تعلمنا من الوباء دروساً صعبة

Published

on

من المسلّم به، هو حُبُّ الكنديين لفصل الصيف، وانتظارهم له على أحر من الجمر، ولكن صيف 2020 سيمر صعباً جداً على العالم عموماً والكنديين خصوصاً،

إذ تؤكد الدكتورة تيريزا تام (كبيرة الأطباء الكنديين) أنّ البلاد قد تلقت بعض “الدروس الصعبة” خلال موسم الصيف، خاصة مع التيقن من أنّ السيطرة على الفيروس لا تمنع عودته إلى الظهور مرة أخرى.

ففي بيان صدر بالأمس، لفتت د. تام إلى أنّ بعض الأحداث التي وقعت خلال الموسم أكدت مدى سرعة انزلاق الأشياء إلى الوراء، مضيفة: “تعلمنا بعض الدروس الصعبة. الصيف لا يجعل الفيروس يختفي.

التجمّعات وغياب الاحتياطات تمثّل فرصاً رئيسية للتعرض ونشر الفيروس أو انتشاره”.

ولكن على الرغم من تحذيرها الصارم، أكدت تام للمواطنين أنّ كندا لا يجب أن تكون دولة تشهد عودة كبيرة، مشددة على أهمية التمسّك بالتجمّعات الاجتماعية المنظّمة والصغيرة، والبُعد الاجتماعي، كما ارتداء الأقنعة وتجنّب الأماكن عالية المخاطر.

وأوضحت الدكتور تام أنّ “الإجراءات الفردية مهمة. ما يفعله كلٌّ منّا الآن سيشكّل مستقبلنا الجماعي. العودة إلى المدرسة والعمل وخطط الترفيه تتطلب أكثر من تخزين الأدوات الجديدة والملابس والمعدات الرياضية”.

وختمت: “إذا أردنا أن يعيد الخريف المزيد من الأشياء التي نتمتع بها جميعاً، بينما نحمي عائلاتنا ومجتمعاتنا في نفس الوقت، فإننا نحتاج إلى الالتزام بالاحتياطات التي نعرف أنها تعمل الآن”.

Click to comment

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تريند

built by it-web.ca